وكالة الأدوية الأوروبية: خطورة لقاح "أسترازينيكا" أعلى لدى الشباب وخاصة النساء

أعلنت رئيسة لجنة السلامة التابعة لوكالة الأدوية الأوروبية (EMA)، الدكتورة سابين ستراوس، خلال مؤتمر صحفي الأربعاء في أمستردام، أن خطر الإصابة بجلطة دموية نادرة بعد تلقي لقاح أسترازينيكا أعلى في الفئات العمرية الأصغر وأعلى عند النساء.
وأضافت ستراوس: "ما رأيناه حتى الآن هو، أن الخطر يبدو في الغالب في سن أصغر - 60 عامًا أو أقل - ولكنه يحدث أيضًا عند كبار السن، وقد رأينا أنه يؤثر في الغالب على النساء، مضيفة يمكن تفسير بعض ذلك بالطريقة التي يتم بها استخدام اللقاح في الاتحاد الأوروبي والمنطقة الاقتصادية الأوروبية".

وقالت الهيئة التنظيمية الطبية البريطانية، وكالة تنظيم الأدوية ومنتجات الرعاية الصحية (MHRA) أيضًا، إن المخاطر كانت أعلى لدى الشباب وقررت يوم الأربعاء تقديم لقاحات فايزر أو مودرنا للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و29 عامًا كبديل عن أسترازينيكا.

ومع ذلك، قالت الهيئة البريطانية: "في الوقت الحالي ليس لدينا أي دليل للقول إن الرجال أو النساء هم أكثر عرضة للحصول على هذا".

وقال رئيس لجنة الأدوية البشرية، منير بير محمد،: " من بين 79 حالة، كانت 51 امرأة و28 رجلاً، هذه الأرقام صغيرة جدًا وقد تعكس في الواقع من يحصل على اللقاح، لأن العديد من العاملين في مجال الرعاية الصحية على سبيل المثال من النساء.

وتابع "ولكن إذا نظرت فعليًا إلى معدل الإصابة وفقًا لعدد اللقاحات التي يتم تناولها، فلا يوجد فرق في الواقع بين الرجال والنساء، لذلك سنحتاج إلى مواصلة مراقبة هذا ومعرفة ما إذا كان هناك ميل لنوع معين" من الجنسين.

(سي ان ان)